السياسيين…. ضبوا غراضكن…. عفو رئاسي…. من هون لنص ساعة بيجي بطالعكن…. صرخ بأعلى صوته وأغلق الطاقة الصغيرة (الشراقة) في باب المهجع، المساعد المسؤل عن المهجع، هو كمان فرحان بفرحة المفرج عنهم وعائلاتهم، يعني الشباب طالعين من السجن، والمفرج عنهن كرماء وبيدفعوا حلوان وأخونا بلش يفرك إيديه….

المهم رجع المساعد بعد نص ساعة، فتح الباب: يلا لشوف انقسموا قسمين، السياسيين على اليمين والجنائيين على اليسار…. نفذ الجميع… لاحظ المساعد سجين في آخر طابور السياسيين، ولا يعرفه.

انت شو عامل ولاه: سيدي أنا عامل بولد (مغتصب ولد بلا معنى) أجاب، لك يا حيوان ما سمعتني عم قول العفو للسياسيين بس، شو وقفك معهن، رد المساعد.

أجاب السجين: سيدي شو يعني مفكر تطبيقة الولد ما بدها سياسة، الموضوع أصعب بكثير من مانكم مفكرين….!

عشنا وشفنا

تعليقات
  1. medaad قال:

    ههههههههههههههههه
    هذه يجب ان تفوز بأفضل مقالة ساخرة..
    تحياتي

  2. raye7wmishraj3 قال:

    لازم تفوز بأفضل قصة واقعية…… تحياتي واهلا بك نايثن

  3. ناصيف برهوم قال:

    شيخ يلقن ميت
    يا أبني لقنتك لقينك و اكل العدس لعن ديبك و إذا أستمر حكم الأسد نحن لاحقينك

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s